عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

فضيحة جديدة للسيسي ، واعترف بعقوبته فى قتل الثوار !



دائمًا ما يحطم قائد الانقلاب العسكرى عبدالفتاح السيسى، الأرقام القياسية فى الفضائح داخليًا وخارجيًا، فى تعبيراته أو مخارج الألفاظ لديه، ومازال إعلامه يحتفى ويتفاخر بذلك معللًا ما يفعله بإنه "واحد من الشعب"، بينما إذا تحدث أحد آخر قامت الدنيا ولا تقعد فهكذا هو إعلام الجهات الأمنية.
فقد قدم السيسى، اليوم الإثنين مثال جديد على جهله بكل شئ حتى قواعد اللغة العربية وكلماتها التى تحطمت كزجاج إثر خروجها من فمه، ورغم أن الكلمة مكتوبة إلا أنه أصر أن يظهر للعالم وليس المصريين فقط جهلة الشديد، وآخرها حديثة أمام البرلمان اليابانى الذى وافق بإعجوبة على دخول "السيسى" لمقره وإلقاء كلمته التى لم تضف شئ سوى استعانته بأية قرآنية حاول فيها إظهار العداء للكيان الصهيونى، لكنه اعترف فى نفس الوقت أيضًا بالعقوبة التى من المفترض أن يلقاها على جرائمه بحق الثوار فى مصر.

تحطيم اللغة العربية

فأول ما فعله "السيسى" بعدما وافق بالكاد ثلثى أعضاء البرلمان اليابانى على صعوده المنصة وإلقاء كلمتة، هو تحطيم قواعد اللغة العربية كعادتة، وقال فى كلمتة "المكتوبة" التى حاول إلقائها بسرعة حتى يتلافى الوقوع فى أى خطأ كعادته لكنه لم يفوت تلك الفرصة.
وبدأ كلمتة قائلاً: السيدات والسادة الحضور الكريم، إن تحية الإسلام كما تعلمون، هى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، السلام والرحمة هم (رسالت - بفتح التاء) أساسية لهذا الدين العظيم، الذي ينشده عمارة الأرض، وتحقيق التعارف والتعاون والوئام بين الأمم والشعوب، دون ترويع للآمنين، أو تدمير لما (أنجزات) يد الإنسان من مظاهر الحضارة والعمران، (عَظمَ) الإسلام قِيمَ -ثم تدارك التصحيح- عَظّم الإسلام قيمة الروح وجعل من قتلها بغير نفس أو فساد في الأرض كمن قتل الناس جميعا، ومن أحياها كمن أحيا الناس جميعا.

العداء للكيان.. وإقرار عقوبة قتل الثوار

هذا لم يكن كل شئ فعله "السيسى" أمام البرلمان اليابانى، بل إنه امتد إلى أبعد من ذلك، فبعد أن قام رجل المخابرات، توفيق عكاشة بفضح علاقتة مع الكيان الصهيونى، حاول أن يستعين بآية من القرآن الكريم، تؤكد على اجرامهم الذى لن يتوقف لحظة، لشئ فى نفسه أو من كتب له الخطاب بإنه غير مقرب من بلده الأم (إسرائيل)، لكنه فى نفس الوقت أقر ولأول مرة عقوبته على قتل الثوار فى الشارع المصرى.
وقال فى الآية الكريمة، بسم الله الرحمن الرحيم "مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِيْ إِسْرَائِيْلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيْعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيْعًا"، صدق الله العظيم.
ليكون بذلك قد أقر عبدالفتاح السيسى(قائد الانقلاب العسكرى)، بعقوبة قتل الثوار فى الشارع المصرى ولأول مره.

عن الكاتب

new News new News

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016