عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

أكثر من 50 قتيلا من قوات الأسد في اشتباكات مع فصائل المعارضة

صدت فصائل المعارضة المسلحة السورية، الخميس، في الغوطة الشرقية بريف دمشق، هجوما بريا لقوات النظام السوري من عدة جهات، وتمكنت من قتل أكثر من 50 من عناصره، حسب ما أعلن جيش الإسلام.

وقال جيش الإسلام، على موقعه الرسمي، إن اليومين الماضيين شهدا معارك "شرسة جدا" بالغوطة الشرقية، "حيث حاولت قوات النظام تحت تغطية مدفعية كثيفة وباستخدام الأسلحة الثقيلة السيطرة على الطريق الواصل بين بالا ومطار المرج لمحاصرة 6 قرى في القطاع الجنوبي وهي (دير العصافير وزبدين وحرستا القنطرة وحاروش ونولة وبزينة)".

وتابع جيش الإسلام أن قوات النظام بدأت هجوما، ليلة الثلاثاء الأربعاء، على منطقتي بساتين بالا "وتمكنت خلاله من السيطرة على عدة نقاط في المنطقة".

واستطرد أنه أرسل مؤازرة للفصائل الموجودة على الجبهة، مضيفا أنهم في الأخير تمكنوا من توقيف زحف قوات النظام، "كما حاول (النظام) التقدم من محور الفضائية في منطقة المرج واستطاع تطويق نقطتين ومحاصرة المجاهدين داخلها، ثم شن جيش الإسلام هجوما معاكسا تمكن خلاله من فك حصار المقاتلين وتدمير دبابة "T-72" وقتل عدد من قوات النظام ولاذ الباقي بالفرار وتم استعادة النقطتين".

وأوضح جيش الإسلام أن النظام بدأ هجوما جديدا "مع غطاء بصواريخ الأرض أرض وصواريخ الفيل على المحاور نفسها.. ليلة الخميس 10-3-2016".

وأفاد جيش الإسلام أن المعارضة المسلحة تمكنت من قتل أزيد من 50 عنصرا من قوات النظام و"تدمير رشاش 14.5 ودبابة "T-72"، وعرف من بين القتلى ضابطان برتب عالية، كما تم اغتنام بعض الأسلحة الخفيفة، وتجددت صباح اليوم الاشتباكات على محور الفضائية وتم تدمير دبابة "T-72" ثانية لهذا اليوم".


في المقابل، أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن طائرات النظام الحربية نفذت "غارتين على أماكن في محيط بلدة الفضائية بمنطقة المرج في الغوطة الشرقية، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية".

عن الكاتب

عاجل بوست عاجل بوست

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016