مصري يستغيث بالله من الحريق فيرد ضابط: هو هينزل يطفيهالك؟

تداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مسجلا لأحد متضرري حريق العتبة يشير فيه إلى أنه خلال الحريق كان يدعو الله أن يلطف به ويستغيث بالله تعالى، ويقول: "لطفك يا رب"، ليفاجأ بأحد الضباط يجيبه بسخرية: "هو هينزل يطفهالك".

وفي المقطع المتداول أشار المواطن إلى أن سيارة الإطفاء ظلت 3 ساعات و20 دقيقة وهي تعد بسلم الإطفاء فقط، ثم قال مسؤولوها أن الخرطوم لا يعمل! 

وأردف المواطن أن هناك أحد الأشخاص قال: "الله أكبر يارب ألطف من عندك"، فرد عليه أحد الضباط باستهزاء: "هو هينزل يطفيهالك"، وهو ما استنكره المواطن بشدة قائلاً: "هو احنا كفار؟".

وعقب المواطن قائلا: "اليهودي يقول يارب، المسيحي يقول يارب، والمسلم يقول يارب، كل من له دين يقول يارب، وأنا أقول يارب لعل الله ينزل سكينته علينا، فيرد الضابط (هو هينزل يطفهالك)"!

واستنكر العديد من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي بشدة رد الضابط، حيث تساءل مدحت رمضان: "هي وصلت إلى هذا الحد من عدم الاعتراف بقدرة الله؟!".

أما المصري خالد علي فقال: "عند العسكر وشرطتهم مفيش حاجة اسمها الطف بينا يا رب مبيعرفوش ربنا".

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق