استنفار أردني على الحدود العراقية بعد اعلان بغداد موعد الهجوم على ...



أكدت مصادر صحافية عراقية أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أبلغ الأردن بموعد بدء الهجوم على مدينة الرطبة غربي العراق ، والواقعة على بعد بضعة كيلومترات من الحدود مع الأردن، تحسباً لأي اختلال على الحدود، أو انسحاب عناصر “داعش” الإرهابي نحو الأردن.

وتستعد القوات العراقية مدعومة بالآلاف من مقاتلي العشائر، فضلا عن الطيران الأميركي، لمهاجمة مدينة الرطبة، رابع أكبر مدن الأنبار والواقعة أقصى الغرب، بهدف استعادتها من قبضة «داعش» الإرهابي الذي فرض سيطرته عليها منذ نحو عامين، بعد انكسار قوات الجيش والشرطة.

ودفعت الأردن بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى الحدود مع العراق وأعادت نشر منصاتها العسكرية وحرس حدودها، فيما كثف طيران سلاح الجو الحربي من طلعاته الجوية التفقدية للحدود.

وأعلن الأردن حالة الاستنفار على طول حدوده مع العراق وزرع أجهزة إضافية من أجهزة الرصد الإلكترونية لرصد أي محاولات لاختراق حدوده مع العراق البالغة 181 كلم

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق