عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

نيويورك تايمز: كوماندوز أمريكي على الخطوط الأمامية في الرقة

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" في تقرير أعده إريك شميدت، أن قوات كوماندوز أمريكية تعمل مع المقاتلين السوريين، في محاولات التقدم لمعقل تنظيم الدولة في الرقة.

ويقول الكاتب إن القوات الأمريكية الخاصة، والقوات الكردية التي تعمل معها، والمقاتلين العرب، تقدموا نحو مدينة الرقة، مشيرا إلى أن مسؤولي دفاع أكدوا صورا التقطتها وكالة الأنباء الفرنسية في قرية الفاطسة، التي  نشرتها يوم الخميس، وأظهرت قوات خاصة ترتدي زيا عسكري وهي تدعم المقاتلين السوريين من القوات المعروفة باسم قوات سوريا الديمقراطية، في أثناء العمليات ضد مقاتلي تنظيم الدولة في مناطق الرقة.

ويشير التقرير إلى أن الولايات المتحدة أعلنت عن إرسال 200 من قوات العمليات الخاصة إلى داخل سوريا، حيث تعمل إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية ذات الغالبية الكردية، لافتا إلى أن هناك مئة آخرين في طريقهم نحو سوريا.

وتنقل الصحيفة عن مصادر وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، قولها إن الأمريكيين لا يشاركون في العمليات القتالية، مستدركة بأن مقاتلا سوريا أخبر مصور الوكالة الفرنسية أن الجنود الأمريكيين قاموا بإطلاق صواريخ من سطح بيت لتدمير سيارة مفخخة في قرية قريبة، وهو ما نفته وزارة الدفاع الأمريكية. 

ويورد شميدت نقلا عن المتحدث باسم القوات الأمريكية في العراق العقيد ستيف وارن، قوله: "نقوم بتوفير النصيحة والمساعدة للعمليات التي تقوم بها عناصر قوات سوريا الديمقراطية، منذ عدة أسابيع"، مشيرا إلى أن وارن أكد في رسالة إلكترونية للصحيفة أن "شيئا لم يتغير في علاقتنا، أو بعدنا عن جبهات القتال".

وينوه التقرير، إلى أن العقيد وارن قال إن قوات الكوماندوز الأمريكية كانت تعمل في غرب الفرات، وهي المنطقة التي تنشط فيها قوات سوريا الديمقراطية.

وتفيد الصحيفة بأن الأمريكيين لديهم حمايتهم الخاصة، مرجحة أنهم كانوا على متن شاحنة مموهة مزودة بأسلحة ثقيلة، حيث ظهر في الصورة قاذفة قنابل "إم كي 47" لإطلاق القنابل من حجم 40 ميليميترا، ورشاش "إم2"، وظهر في الصورة عدد من الجنود الأمريكيين في الزي العسكري الأمريكي، وآخرون بالزي العسكري لقوات سوريا الديمقراطية، الذي يرتديه الأكراد والعرب، وهو سلوك عام للتضامن يقوم به الجنود عادة، بحسب وارن.

وينقل الكاتب عن المصور قوله لوكالته إنه شاهد حوالي 20 جنديا أمريكيا في بلدة الفاطسة يوم الأربعاء، وسمعهم يتحدثون باللغة الإنجليزية، ورفض الجنود الأمريكيون التحدث للمصور.

وتختم "نيويورك تايمز" تقريرها بالإشارة إلى قول قيادي سوري اسمه براء الغانم للمصور، إن القوات الأمريكية موجودة على خطوط القتال كلها، مشيرة إلى أن عدد قوات سوريا الديمقراطية يبلغ 25 ألف مقاتل، منهم فقط خمسة آلاف من المقاتلين العرب، والبقية أكراد. 

عن الكاتب

عبدالله عبدالله

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016