سجن رئيس سابق لمجلس النواب الأمريكي بتهمة التحرش

من المنتظر أن يسلم رئيس مجلس النواب الأمريكي السابق دينيس هاسترت، نفسه إلى سجن إتحادي اليوم الأربعاء، ليقضى عقوبة السجن 15 شهرا عن جريمة مالية مرتبطة بتحرشات جنسية، بحق فتية عندما كان مدرسا ومدربا للمصارعة في عقدي الستينيات والسبعينيات.

وقال مصدران على دراية بالقضية طلبا عدم الكشف عن اسميهما، إن هاسترت سيقضي عقوبته في المركز الطبي الاتحادي في روتشستر بولاية مينيسوتا.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من القسم الإعلامي بالمكتب الاتحادي للسجون.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق