عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

سخط مغربي على "الرز" الإماراتي وإهانة الفقراء بـ"قفة رمضان"

أثارت طريقة توزيع دولة الإمارات العربية المتحدة لمساعدات عبارة عن "قفة رمضانية" على المحتاجين والفقراء المغاربة، إضافة إلى الطريقة التي تعامل بها والي العاصمة الرباط (محافظ)، سخط المواطنين ونشطاء شبكات التواصل الاجتماعي.

الرز الإماراتي

وزعت دولة الإمارات العربية المتحدة عبر سفيرها في الرباط سهيل مطر الكتبي، "قفة رمضان" على 25 ألف أسرة مغربية، وذلك الخميس، بالعاصمة الرباط.

وأغضبت طريقة توزيع دولة الإمارات العربية المتحدة لمساعدات عبارة عن "قفة رمضانية" على المحتاجين والفقراء المغاربة، والكيفية التي صافح بها المسؤول الإماراتي المواطنين المحتاجين، النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي. 

ورأى معلقون على صور أن سفير الإمارات امتهن كرامة المحتاجين لما صافحهم بطريقة فيها كثير من التكبر والاستعلاء. 

وتضمنت "قفة رمضان" الإماراتية مواد غذائية أساسية من بينها الأرز والدقيق والشاي والقهوة والسكر والزيت والعدس والحمص والتمر وغيرها من المواد الغذائية.

واعتبرت سفارة الإمارات أن عملية توزيع "القفة الرمضانية" تندرج في إطار تعزيز العلاقات الأخوية بين المغرب والإمارات تحت قيادة الملك محمد السادس والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

وتقوم دولة الإمارات بعملية "إفطار الصائم 2016" استمرارا لمبادرة منها انطلقت قبل سنوات غطت جمعيات من مناطق مغربية مختلفة، وقد أثنى من حضر من هيئات المجتمع المدني على الإمارات وسفيرها كما وقفوا له تحية وإجلالا لدى ولوجه قاعة الحفل.

الوالي يهين المحتاجين

وتداول النشطاء المغاربة، صورة تكشف طريقة تعامل والي جهة (محافظة) الرباط القنيطرة عبد الوافي لفتيت على نطاق واسع،  معتبرين طريقة سلامه على مواطن مغربي بزي تقليدي مُهينة وحاطة من الكرامة، خاصة أن الواقعة جرت تحت أنظار سفير الإمارات العربية المتحدة.

وطالب النشطاء ذاتهم باتخاذ إجراءات تأديبية في حق الوالي (المحافظ) الذي كان يقابل المستفيدين بطريقة "غير أخلاقية" مع حديثه في الهاتف دون احترام لمشاعر المحتاجين والفقراء المستفيدين من المساعدات.

وعلق أحد المغاربة على الصورة قائلا إنها "تفضح تمثّل بعض رجال السلطة للمواطنين المغاربة، وتترجم حقيقة عنايتهم بكرامة الفقراء، وتفسر العديد من ممارساتهم تُجاه المحتاجين"، مضيفا: "قبّح الله الحاجة ولا تقبّل ممن يُتبع صدقة إهانة موثَّقة".

وأجمع رواد شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" على المطالبة برحيل والي جهة (محافظة) الرباط القنيطرة عبد الوافي لفتيت، للتعامل المهين مع الفقير، والحط من كرامة المواطن المغربي "المحتاج"، وتسويقه لصورة مسؤول يعتبر ممثلا للملك محمد السادس في الأقاليم والجهات (المحافظات).

الملك والوالي
وقارن النشطاء بين طريقة توزيع ملك المغرب محمد السادس "القفة الرمضانية" على المحتاجين وهو يقبل جبينهم ويرفض تقبيل المواطنين ليده أثناء تسليمه المساعدات، في مقابل طريقة توزيع "الرز" الإماراتي حيث جعل والي (محافظ) العاصمة الرباط، والسفير الإماراتي سهيل مطر الكتبي حاجزا بينهم وبين المستفيدين.

وأشرف الملك محمد السادس، الثلاثاء، على إعطاء انطلاقة عملية الدعم الغذائي "رمضان 2016"، التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن بمناسبة شهر رمضان الأبرك.

واستفاد من العملية الاجتماعية زهاء 2,4 مليون شخص، ينتمون إلى 473 ألفا و900 أسرة، منها 403 آلاف أسرة بالوسط القروي، وذلك عبر مختلف جهات المملكة، ورصد لها غلاف مالي قدره 56 مليون درهم، حسب بلاغ رسمي سابق.

وجاءت عملية توزيع "القفة الرمضانية" لتعزيز مختلف العمليات والمبادرات الإنسانية التي يقوم بها الملك محمد السادس، من أجل النهوض بثقافة التضامن وتحقيق تنمية بشرية مستدامة، تماشيا مع قيم وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف وترسيخا لعادات وتقاليد المملكة.

عن الكاتب

عبدالله عبدالله

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016