عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

السيسي يعتذر عن التسريب ويحذر المصريين من تهديد غامض

نظمت رئاسة الجمهورية في مصر الأربعاء، مأدبة إفطار لعدد من الشخصيات العامة أطلقت عليها اسم "إفطار الأسرة المصرية"، حضرها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وأقيم الإفطار، وهو الثاني لهذا العام للأسرة المصرية، في أحد فنادق القوات المسلحة، وشارك فيه وزراء ونواب في البرلمان وممثلو فئات المجتمع من السياسيين والفنانين والرياضيين والإعلاميين والعمال والفلاحين وشباب الجامعات ومشايخ سيناء والبحر الأحمر ومطروح.

وألقى السيسي كلمة على الحضور، هي الثانية له في يوم واحد، حيث سبق وأن شارك ظهرا في الاحتفال الذي أقامته وزارة الأوقاف بليلة القدر.

أحكام القضاء ملزمة للجميع
وقال قائد الانقلاب في كلمته، إن مصر دولة مؤسسات ولا تعليق له على أحكام القضاء الخاصة بحكم ترسيم الحدود التي قضت ببطلان التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، مشددا على أن أحكام القضاء ملزمة للجميع.

وطالب الحكومة بمزيد من الإيضاح لموقف الدولة من هذه القضية الحساسة وإخراج كل الأسانيد التي تمتلكها حول وضع تيران وصنافير، لإزالة أي لبس وعدم إعطاء الفرصة لجهات معادية تصيب الشعب بالارتباك والبلبلة.

وطالب السيسي وسائل الإعلام بتغطية القضية بطريقة صحيحة، من خلال عرض الوثائق والأسانيد التي تؤكد تبعية الجزيرتين للسعودية لبناء الثقة بين الشعب والدولة، مؤكدا أنه لا يقبل أن يفكر أحد أن الرئيس يفرط في أرض الوطن.

وأكد أن الشعب له كل تقدير بسبب حرصه على كل ذرة رمل، مطالبا الدولة بشرح إجراءات التقاضي لأن الشعب استأمنه على مصر، "واحنا معندناش حاجة نخبيها واللي عندنا هنقوله".

وأصدرت محكمة القضاء الإداري، الثلاثاء الماضي، حكما ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، وهو ما يعني استمرار تبعية جزيرتي تيران وصنافير لمصر.

تسريب الامتحانات لن يتكرر
وحول فضيحة تسريب امتحانات الثانوية العامة، أكد عبد الفتاح السيسي أن التسريب الذي عانى منه الطلاب وأولياء أمورهم هذا العام لن يتكرر مرة أخرى.

وقدم السيسي اعتذاره عن تسريب أسئلة الثانوية العامة الذي شغل بال كثير من المصريين، على حد قوله، مؤكدا أن الثانوية لا يجب أن تظل عبئا على كاهل الأسر المصرية كما يحدث حاليا ومنذ سنوات طويلة. وأضاف: "أتمنى أن يكون كلامي هذا ترضية كافية لهم".

وتابع: "التسريب كان يتم قبل ذلك بشكل أو بآخر، لكن الواقع اللي حصل واقع مؤلم وأنا بوعدكم إن السنة الجاية مش هتكون فكرة الثانوية العامة بهذا الشكل".

وأعلن السيسي أن الدولة تقوم حاليا بإعادة النظر في نظام الثانوية العامة برمته تمهيدا لإلغائه، مشيرا إلى أن المجلس الاستشاري للتعليم التابع لرئاسة الجمهورية يعكف حاليا على إعداد استراتيجية جديدة لنظام التعليم ونظام جديد للثانوية العامة يراعي المعايير العالمية، وسيتم طرحه في سبتمبر المقبل.

وكشف عن أن مجلس الدفاع الوطني انعقد قبيل امتحانات الثانوية العامة، باعتبارها مسألة أمن قومي تحتل مكانة محورية على رأس اهتمامات المواطنين، وتم التأكد خلال الاجتماع من اتخاذ كافة الإجراءات التي تمنع عملية التسريب، مضيفا أن الواقع الذي حدث بعد ذلك مؤلم.

وقدم السيسي الاعتذار لكل الأسر المصرية وأبنائها بعد تسريب الامتحانات، قائلا: "عارف إنكم تعبتوا وحاسين بخيبة أمل وتشتت بسبب إعادة امتحانات بعض المواد بعد تسريبها".

ودافع عن قرار وزارة التعليم بتأجيل بعض الامتحانات، مشيرا إلى أن الهدف منه هو تحقيق تكافؤ الفرص والعدالة بين الطلاب، مشددا على أن الثانوية العامة لن تصبح سببا في توتر الأسر المصرية في المستقبل القريب.

وتظاهر الآلاف من طلاب الثانوية العامة وأولياء أمورهم في محيط مقر وزارة التعليم بوسط القاهرة لليوم الثالث على التوالي، احتجاجا على تأجيل الامتحانات والمطالبة بإقالة وزير التعليم وإلغاء تنسيق الجامعات بعد تسريب الامتحانات.

وكانت وزارة التعليم قررت يوم الأحد الماضي إلغاء امتحان مادة الديناميكا بعد تسريبه قبل بداية الامتحانات بعدة ساعات، وحددت يوم 2 يوليو المقبل لإجراء الامتحان، كما أنها أجلت امتحانات مواد الجيولوجيا والعلوم البيئية والتاريخ والرياضيات إلى موعد لاحق.

تحذير غامض
ووجه السيسي تحذيرا غامضا للمصريين ولأجهزة الدولة من أعمال شريرة خلال الفترة المقبلة، قائلا: "على الجميع الانتباه والحذر حتى لا ينكد أحد علينا خلال الأيام القليلة المقبلة".

وأضاف: "أنا باقول لأجهزة الدولة، وخاصة وزارتي الدفاع والداخلية ووسائل الإعلام متخلوش حد ينال من مصر لأن مصر تستحق اننا نحافظ على سلامة شعبها ونخلي بالنا من اليومين الجايين دول أكتر"، مشددا على أن "محدش أبدا يقدر يفرض على المصريين شيء مش عايزينه، الشعب ده عنده إرادة قاهرة".

وتابع: "علشان محدش يعمل عمل ينكد علينا  لازم كل أجهزة الدولة تنتبه، فمصر تستحق كل الأمن والأمان"، مكررا: "نخلي بالنا اليومين الجايين أكتر من أي وقت تاني!".

عن الكاتب

عبدالله عبدالله

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016