اشتباك بالأيدي بين حراسات أردوغان وحارس أمريكي (فيديو)

بثت مواقع تركية لقطات مصورة لاشتباك قصير بالأيدي وقع بين الحرس الشخصي للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحارس شخصي أمريكي، لحظة مغادرة أردوغان لجنازة بطل الملاكمة محمد علي كلاي أمس الجمعة.

وأظهرت اللقطات بداية الاشتباك بعدما اقترب الحارس الشخصي لأردوغان من الحارس الأمريكي وأمسك بيده وحاول إبعاده عن سيارة الرئيس.

وهمس الحارس التركي بأذن الحارس الأمريكي بضع كلمات قبل أن يستشيط الأخير غضبا ويهاجمه ويقوم بدفعه، لتتدخل كافة عناصر الحراسات الأمريكية والأتراك لفض الاشتباك وتهدئة الموقف.

وأصر الحارس الأمريكي على البقاء أمام سيارة أردوغان وسط تواجد حارس تركي آخر عند باب السيارة لحين انطلاق الموكب.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتلاسن فيها حرس الرئيس التركي مع عناصر الأمن الأمريكي، إذ إنه سبق هذه الحادثة بأشهر تلاسن بين الطرفين على خلفية سماح الأمريكان لعناصر مؤيدة لحزب العمال الكردستاني من الاقتراب من أردوغان خلال إحدى جولاته.

وحاولت حراسات أردوغان حينها منع عناصر حزب العمال الذي رفعوا لافتات وأطلقوا هتافات بحق الرئيس التركي عبر الصراخ بوجوههم ومحاولة التشويش على هتافاتهم، ما دفع الحراسات الأمريكية إلى دفعهم للخلف ومنعهم من الاقتراب من العناصر الكردية.


شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق