عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

تصاعد صراع القوى في الكويت

صرح مصدر كويتي مطلع أن القرار القضائي الصادر في الكويت بحق الشيخ عذبي الفهد الصباح والذي قضى بحبسه خمس سنوات بتهمة "الإساءة للأمير" ليس سوى عملية انتقام من شقيقه الشيخ أحمد الفهد الذي تسبب بتعطيل اتحاد الكرة في الكويت، وذلك في الوقت الذي يدور فيه صراع بينه وبين رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم. 

وكانت محكمة كويتية أصدرت يوم الاثنين 30 أيار/ مايو أحكاما بالسجن بحق ثلاثة أفراد من أسرة آل الصباح الحاكمة بتهمة الإساءة لأمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقضت الأحكام بسجن ثلاثة أفراد من آل الصباح واثنين آخرين، لمدة خمسة أعوام، كما حكمت بالسجن عاما على شخص سادس، و10 أعوام على شخص سابع يحاكم غيابيا. 

وشمل الحكم الشيخ عذبي الفهد الصباح ابن أخ أمير البلاد والرئيس السابق لجهاز أمن الدولة، والشقيق الأصغر لعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم الشيخ أحمد الفهد الذي يبدو بأن الحكم يمثل استهدافا له في إطار الخلافات داخل الأسرة الحاكمة في الكويت.

كما شملت الأحكام بالسجن الشيخ خليفة علي الصباح، رئيس تحرير صحيفة الوطن والقناة التابعة لها، واللتين أغلقتهما السلطات بسبب مخالفتهما للشروط المالية لقانون الشركات.

ويؤكد المصدر أن أمير الكويت يقف إلى جانب مجلس الأمة الحالي مرزوق الغانم، ورئيس المجلس السابق جاسم الخرافي، ورئيس الوزراء السابق ناصر المحمد وذلك في مواجهة أحمد الفهد الذي يمثل الحكم القضائي ضد شقيقه ضربة جديدة له من هذا التيار الذي يدعمه الأمير. 

يشار إلى أن الكويت بدأت مطلع العام الحالي العمل بقانون جديد للجرائم الإلكترونية، وهو القانون الذي اعتبرته العديد من المنظمات الحقوقية، ومن بينها "العفو الدولية" قانونا قمعيا، حيث يتيح معاقبة المخالفين بالسجن لمدد طويلة، ويسبب رعباً للناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي ومواقع الإنترنت.

عن الكاتب

عبدالله عبدالله

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016