حفتر يلتقي وزير الدفاع الروسي ويطلب أسلحة

أعلن السفير الروسي في ليبيا، إيفان مولوتكوف، أن الجنرال خليفة حفتر التقى، الاثنين، في موسكو وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو وأمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف. حسب وكالة نوفستي الروسية.

وأوضح مولوتكوف الثلاثاء أن المجتمعين ناقشوا مسألة توريد الأسلحة الروسية إلى ليبيا، مشددا في الوقت نفسه أن موسكو لن تورد أي أسلحة إلى ليبيا، قبل رفع حظر توريد الأسلحة المفروض من قبل مجلس الأمن الدولي، أو تخفيفه على الأقل.

ونقلت وكالة "نوفوستي" الروسية عن السفير أن لقاء الأمس بحث "السبل التي يمكن لروسيا من خلالها الإسهام بتعزيز الوحدة والتضامن في ليبيا"، مجيبا بالإيجاب عن سؤال حول ما إذا كان المجتمعون بحثوا خلال الاجتماع موضوع توريد الأسلحة الروسية إلى ليبيا.

وقبل الوصول إلى موسكو، زار حفتر، رفقة الوفد المرافق له، الذي ضم 9 من كبار العسكريين الليبيين، العاصمة المصرية القاهرة.

ويبحث حفتر -الذي لم يعد له مكان في حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليا- مسألة تزويد المجموعات التابعة له بالأسلحة. 

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق