بماذا وعد الجبير روسيا مقابل تخليها عن الأسد؟

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، إن المملكة مستعدة لفتح فرص جديدة لروسيا للوصول إلى أسواق الخليج والاستثمار أكثر من الأسواق الصينية، في حال التخلي عن رئيس النظام السوري بشار الأسد.

ونشرت وكالة سبوتنيك المقربة من الكريملين الخبر نقلا عن صحيفة "بوليتيكو" الأوروبية. وأضاف الجبير أن السعودية مستعدة لتقديم التعاون الاقتص
ادي بين روسيا ودول الخليج وفتح استثمارات كبيرة أعلى من الصينيين، مقابل رفض موسكو دعم الرئيس السوري بشار الأسد.

وأشار الجبير إلى أن هذا الأمر سيجعل روسيا أقوى مما كان عليه الاتحاد السوفييتي، لافتا إلى أنه من الأفضل لروسيا أن تنظر في هذا الأمر لأنه سيخدم مصالحنا المتبادلة.

وقد لقيت تصريحات الجبير استياء من أمين سر مجلس الشعب السوري، خالد العبود، الذي قال إنها تندرج تحت مسمى الخيال السياسي.

وتقف روسيا في صف الأسد منذ اللحظة الأولى للثورة السورية في العام 2011. وبعد عدة سنوات من الدعم الاستشاري العسكري، أقدمت روسيا العام الماضي على المشاركة بجيشها وطائراته، وأقدمت على قصف المدن بدعوى محاربة تنظيم الدولة.

فيما تقف السعودية بصف المعارضة السورية، وتدعم عدة فصائل مسلحة في حربها ضد النظام السوري.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق