صحيفة تركية تفجر مفاجأة وتكشف كيف قادت أمريكا الانقلاب على تركيا بقيادة جنرال الحرب الأمريكي الخطير

الشعوب كلها تنطق بضلوع أمريكا محور الشر في العالم ومنطقة الشرق الأوسط في كل الكوارث الناتجة عن تخطيط محكم مثل تصدير الارهاب وتكوين التنظيمات الارهابية إلى قيادة الانقلابات العسكرية في مصر وتركيا وتحكمها في العروش العربية بل واختيارها لحكام تلك الدول ولكن تظل الساسة بمعزل عن الشعوب لكونها مبنية على المصالح بين الدول والشعب التركي نفسه إذا سألت أي واحد منهم : هل أمريكا ضالعة في الانقلاب الذي حدث في تركيا سيقول لك : بكل تأكيد وقد حدث ذلك بالفعل مع صحيفة تركية فعلت ذلك .

لكن المفاجأة ان جريدة يني شفق التركية قد أكدت في تقرير شامل لها أن أمريكا قامت بالتخطيط الشامل للانقلاب العسكري على أردوغان بل وقادت تنفيذه على الأرض وكان الانقلاب سيكتب له النجاح بالفعل لولا خروج الشعب التركي وخوف البلاد الاوروبية من حدث فوضى بالمنطقة .

وحددت الصحيفة الجنرال الأمريكي الذي قام بدور كبير وخطير في محاولة الانقلاب وقالت أنه يدعى جون كامبل، الذي قاد قوات التحالف في أفغانستان حتى مايو الماضي والملقب بجنرال الحرب .

ويتضمن المقال، الذي نشرته يني اتهامات لكامبل بتقديم بقيادة الانقلاب العسكري بتركيا من وراء ستار و مساعدة وكالة المخابرات المركزية الأمريكية بكل المعلومات وخطة نجاح الانقلاب والتي نقلتها المخابرات بدورها إلى المتآمرين الانقلابيين ، بل وحددت أنهم أجروا لقاءات سرية في قاعدة إنجرليك الجوية، وقالت الصحيفة  أن كامبل من المسؤولين الذين وقفوا خلف محاولة الانقلاب الفاشلة بكل قوة


شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق