الممثلة شروق طلبت ممارسة الرذيلة مع الضابط مقابل300 جنيه وهذا ردها في المحكمة

أدلت الممثلة المغمورة شروق عبد العزيز المتهمة بالدعارة بأقوالها أمام النيابة حيث نفت ارتكابها للواقعة، وبمواجهتها بمحتوى المحادثة بينها وبين ضابط المباحث الذي أوقع بها بعد ان اتفق معها على مقابلتها أمام أحد الفنادق بميدان التحرير، وطلبت منه 300 دولار في الساعة للموافقة على ممارسة الرذيلة معه، أنكرت ارتكابها للواقعة، وقالت: “كنت بهزر”.



من ناحية أخرى كشفت التحقيقات أن الفتاتين الأردنيتين اللتين تم القبض عليهما معاً، اعتادتا على ممارسة الرذيلة مع الأثرياء العرب مقابل 500 دولار في الساعة، وبتفريغ هاتفيهما، تبين وجود عشرات المحادثات على برنامج «هوز هير» لممارسة الرذيلة، لتأمر النيابة بحبس الثلاثة وإحالتهما للمحاكمة.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق