نائب شيعي يفضح أحزابا شيعية بشأن منع الخمور بالعراق (شاهد)

نائب شيعي يفضح أحزابا شيعية بشأن منع الخمور بالعراق (شاهد)شن نائب شيعي في البرلمان العراقي، الثلاثاء، هجوما لاذعا على أحزاب شيعية نافذة بعد تصويتها على قرار منع الخمور في البلاد، مبينا الأسباب التي دعت تلك الأحزاب لإقرار القانون.

وقال فائق الشيخ علي، في مؤتمر صحفي عقده في الدائرة الإعلامية للبرلمان، إن "أحزابا شيعية تقوم بحماية الملاهي والبارات وصالات لعب القمار مقابل مبالغ من المال".

وأوضح النائب عن كتلة التيار المدني في البرلمان، أن "صالات القمار بالعراق تجني أموالا بحدود مليوني دولار، وأن بعض الأحزاب الإسلامية الشيعية التي تمتلك مليشيات وأجهزة وقوات مسلحة، تتقاسم هذه الواردات مع الصالات".

ولفت إلى أن "سبب حظر بيع الخمور يأتي لأن الخشخاش يزرع في العراق وتحديدا في المحافظات الجنوبية، والتي يتم استيرادها من إيران، كما أن عمليات زرع نبتة الخشاخش المخدرة في مناطق الجنوب يعد أحد أسباب منع الخمور".

وأضاف أن هناك تصريحا لرئيس كتلة بالعراق، يقول إن هناك 72 ملهى غير رسمي، متسائلا: "من أين جاء بهذه الإحصائية؟"، لافتا إلى أن "هدف تلك الأحزاب من حظر الخمور هو المتاجرة بالمخدرات والخشخاش".

يذكر أن رئيس الائتلاف الوطني عمار الحكيم، قال في آب/ أغسطس، إن هناك 72 ملهى ليليا غير مرخصة في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد حتى الآن.

وكان البرلمان العراقي صوت في جلسته المنعقدة يوم السبت 22 تشرين الأول/ أكتوبر، بالغالبية على قرار بمنع بيع واستيراد المشروبات الكحولية في العراق عدا إقليم كردستان.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق