هكذا اغتالوا الإعلامي الشهير فيصل القاسم رميا بالرصاص

هكذا اغتالوا الإعلامي الشهير فيصل القاسم رميا بالرصاصتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي خبرا طريفا حول مقتل الإعلامي السوري فيصل القاسم، بطلق ناري.

وانتشرت صورة لتدوينة قال ناشطون إن الحساب ال
رسمي لـ"الجزيرة"، عبر فيس بوك نشرها، جاء في محتواها أن فيصل القاسم قُتل.

ونشر ناشطون صورة تكذّب الخبر، حيث قال فيصل القاسم إنه يقوم بتصوير دعاية برنامج الاتجاه المعاكس الجديدة، مع فريق سينمائي كبير في أحد الاستوديوهات العالمية.

ونفت القناة الخبر الذي صنفه ناشطون بأنه "طريف"، فيما توقع آخرون أن تكون صفحة "الجزيرة" تعرّضت للاختراق.

يشار إلى أن فيصل القاسم، اشتهر منذ سنوات طويلة ببرنامجه "الاتجاه المعاكس"، الذي عادة ما تثير حلقاته الجدل يوم الثلاثاء من كل أسبوع.

ويُعتبر القاسم من أكثر الشخصيات الإعلامية الذين يعاديهم أنصار الأنظمة، وبخاصة أنصار النظام السوري.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق