عاجل| الرئيس النيجري يتشاجر مع زوجته

زوجة زعيم نيجيريا لن تدعمه إذا ترشح.. وهو: مكانها المطبخ و..مشادة كلامية غير مباشرة وقعت بين الرئيس النيجيري محمد بخاري وزوجته عائشة، والشاهد عليها كانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

المشادة الكلامية بدأتها عائشة زوجة الرئيس التي أدلت بتصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية، انتقصت فيها من زوجها وطريقة إدارته للحكومة، وقالت إنها لن تدعمه في الانتخابات القادمة.

الرد من الرئيس كان قاسيا، حيث استفزه صحفي في أثناء مؤتمر صحفي له مع المستشارة الألمانية في برلين، حيث قال إن مكان زوجته هو المطبخ، وأضاف ساخرا: "أنا لا أعرف إلى أي حزب تنتمي زوجتي، لكنها تنتمي إلى مطبخي وغرفة المعيشة الخاصة بي".

وانتخب بخاري (73 عاما) رئيسا للدولة الإفريقية الأكبر من حيث عدد السكان، البالغ تعدادهم 183 مليون نسمة، في عام 2015.

وكان القائد العسكري السابق ركز حملته الانتخابية على الحرب ضد الفساد في البلد الغنية بالنفط، وقتال جماعة «بوكو حرام» الجهادية. وشاركت زوجته في حملته بنشاط إلى جانبه.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية المقبلة في نيجيريا عام 2019.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق