ألمانيا توقف التحقيق مع إعلامي ساخر في قضية إهانة "أردوغان"

ألمانيا توقف التحقيق مع إعلامي ساخر في قضية إهانة "أردوغان"أعلن الادعاء العام في مدينة ماينتس الألمانية، الثلاثاء، وقف التحقيقات الجارية بحق "جان بوهمرمان" مقدّم برامج ساخرة، في قضية إهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وبحسب بيان صادر عن الادعاء العام في مانيتس، فإن وقف التحقيق مع بوهمرمان جاء بعد التوصل إلى نتيجة بعدم ارتكاب الأخير جريمة يعاقب عليها القانون وعدم وجود أدلة تجرمه، وذلك استنادا إلى الفقرة الثانية من المادة 170 لقانون المحكمة الجنائية الألمانية.

وكانت تركيا تقدمت بطلب رسمي في 12 نيسان/ أبريل الماضي، للسلطات الألمانية من أجل فتح تحقيق بحق الإعلامي الألماني.

وأفادت مصادر في السفارة التركية بالعاصمة برلين أن أنقرة أرسلت في 8 نيسان/أبريل الماضي، مذكرة احتجاج حول الموضوع إلى وزارة الخارجية الألمانية، تضمنت طلبا بفتح تحقيق بحق بوهمرمان بموجب المادتين 103، و185 من قانون العقوبات الألماني.

جدير بالذكر أن الإعلامي الألماني جان بوهمرمان، كان أساء بشكل سافر للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عبر حلقة من برنامجه الساخر الذي يعرض على قناة "زي دي إف" الألمانية، وقامت القناة بسحب حلقة البرنامج من مواقع التواصل الرسمية التابعة لها إثر ردود أفعال غاضبة أبداها السفير التركي لدى برلين، حسين عوني قارصلي أوغلو، وعدد كبير من المواطنين الأتراك.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق