عاجل بوست عاجل بوست
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
جاري التحميل ...

الرياض تعدم أميراً سعودياً بناء على حكم قضائي وأمر ملكي

SWDYHنفذت السعودية اليوم الثلاثاء 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2016، حكم الإعدام في أمير سعودي متهم بإحدى جرائم القتل تنفيذاً لحكم القضاء وأمر ملكي
وزارة الداخلية السعودية أشارت في بيان لها اليوم، إلى أن الأمير تركي بن سعود بن تركي بن سعود الكبير، قتل عادل بن سليمان بن عبدالكريم المحيميد (سعودي الجنسية) وذلك بإطلاق النار عليه على إثر مشاجرة جماعية.
وزارة الداخلية أشارت في بيانها إلى أن سلطات الأمن تمكنت من القبض على الجاني المذكور وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة العامة وصدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه والحكم عليه بالقتل قصاصاً.
فيديو ..

بيان وزارة الداخلية في تنفيذ القصاص بحق الأمير تركي بن سعود الكبير في الرياض .

-
وتم تأييد القرار من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العلي، كما صدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعاً وأُيد من مرجعه بحق الجاني المذكور بحسب ما ورد في بيان الوزارة.
وأفادت وزارة الداخلية بأنه قد تم تنفيذ حكم القتل قصاصاً بالجاني "تركي بن سعود بن تركي بن سعود الكبير" اليوم الثلاثاء الموافق 17 /1/ 1438هـ بمدينة الرياض.
وتم القبض على الأمير تركي بعد ما قام بقتل عادل المحيميد عقب شجار بين مجموعة من الشباب المسلحين بأسلحة من نوع كلاشنكوف 47 و كريكينوف 74 من بينهم شخص من زعماء مافيا تجارة السلاح المعروف باسم الحداد أو السمسار الأسود ونتج عن ذلك تبادل إطلاق نار كثيف أسفر عن مقتل عادل وإصابة آخر هو عبد الرحمن التميمي ثم تفاجأ تركي أن القتيل هو صديقه.
الأمير خالد بن سعود الكبير:الحمد لله على كل حال، اللهم اجعل اقامة الحد على الإبن تركي كفارة له
وألقت الشرطة القبض على بعض المتواجدين أثناء وقوع الحادثة وعندما علم تركي بأنه قتل صديقه، أصابته الصدمة وسقط على الأرض متشنجا. قام تركي بالاعتراف عما بدر منه للشرطة وفي التحقيقات اتضح أن الأمير كان تحت تأثير الخمر. ذكر الأمير عبد الرحمن بن مساعد بن عبد العزيز في تغريدة له أن الأمير يقرب له متبعا ذلك بكلمة للأسف.
سجن الأمير مع مجموعة من المتخاصمين، وتم إطلاق سراح بعضهم بعد الحكم عليهم بحقوق عامة وهي حيازة السلاح فقط.
وتصدر #سلمان_الحزم_يامر_بقصاص_امير تويتر تفاعل من خلاله المغردون مع تنفيذ حكم الإعدام في أمير سعودي.
رحمهم الله جميعا ،والهم ذويهم الصبر والسلوان ، وما بقي للأموات منا الا الدعاء لهم .
 : ارجعوا لتغريدتهم قبل اربع سنوات بالضبط. عندما راهنوا بان الشرع لن يطبق على الامير وحرضوا على الدولة باكملها

عن الكاتب

عبدالله عبدالله

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

عاجل بوست

2016