مجلس التعاون الخليجي يصدر قراراً جوهرياً

وصف مجلس التعاون الخليجي، جماعة "فتح الله غولن" الضالعة في محاولة الانقلاب الفاشلة بتركيا منتصف تموز/ يوليو الماضي، بـ "المنظمة الإرهابية"، مجددا دعمه لتركيا في مواجهة هذا التنظيم.
جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن اجتماع وزارء خارجية مجلس التعاون الخليجي وتركيا، اليوم الخميس، المنعقد في مقر الأمانة العامة للمجلس في العاصمة السعودية الرياض.
وجدد البيان دعم دول مجلس التعاون الخليجي للحكومة التركية إزاء التدابير التي تتخذها في مواجهة تنظيم "غولن"، مشددا على أهمية استمرار أمن واستقرار الشعب التركي الشقيق برئاسة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان.
كما جدد البيان دعمه لمساعي قوات التحالف الدولي في محاربة التنظيمات الإرهابية في سوريا والعراق والمنطقة عموما، وفي مقدمتها تنظيم داعش الإرهابي، ودعم كافة المساعي الإقليمية والدولية الرامية لاجتثاث جذور المنظمات الإرهابية من المنطقة.
وأدان وزارء خارجية مجلس التعاون الخارجية، الهجمات التي تنفذها منظمة بي كي كي وعدد آخر من التنظيمات الإرهابية ضد تركيا، مؤكدين على حق تركيا المشروع في الدفاع عن نفسها في مواجهة تلك الهجمات.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق