طفل يروي كواليس معسكرات الأشبال في تنظيم الدولة (شاهد)

بثّت فضائية "السومرية" العراقية، الموالية لحكومة حيدر العبادي، مقابلة مع طفل زعم أنه كان ينتمي إلى معسكرات "أشبال الخلافة" التابعة لتنظيم الدولة.

الطفل "محمد"، الذي رفض إظهار صورته، أو كشف هويته، أوضح أنه فر من معارك الموصل، مدّعيا أن التنظيم يقتل كل طفل يحاول الخروج من هذه المعسكرات.

وأوضح الطفل أن تنظيم الدولة يرسل هؤلاء الأشبال إلى خطوط المعارك الأولى، بعد إخضاعهم 40 يوما لمعسكر تدريبي قاس، يتم خلاله تكسير العيدان على بطونهم، وغيرها من التدريبات.

كما قال الطفل إن التنظيم اقتاد عددا كبيرا من الأطفال العراقيين إلى سوريا، بالتزامن مع معركة الموصل، مشيرا إلى أن بعضهم تم تهريبه إلى تركيا.

وبحسب الطفل محمد، الذي فر من أحياء الموصل الشرقية، فإن غالبية الأطفال الذين يجنّدهم التنظيم يتم جلبهم من المساجد.

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق