لدغة خنفساء كادت تودي بحياة بطل كمال أجسام بريطاني

كادت خنفساء من نوع قاتل يسمى "دعسوقة" أن تقتل بطل كمال أجسام بريطاني، بعدما لدغته أثناء ذهابه إلى صالة الألعاب الرياضية.

وأوردت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن رضا ريزاماند، الذي يبلغ من العمر 31 عاما، تعرض إلى لدغة خنفساء في يده، توجه على أثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، حيث حقنه الأطباء بـ16 نوعا من المضادات الحيوية القوية؛ لكن الحقن الطبية لم تؤد غرضها بفعالية.

وتورمت قدما ريزاماند خلال إقامته في المستشفى لتصبح ضعف حجمها الطبيعي، الأمر الذي اضطره للتوجه إلى مستشفى آخر ليخبره الأطباء بأنه تعرض لتعفن في الدم بسبب لدغة الخنفساء، وقال الأطباء إن 30% من جسم ريزاماند مات بالفعل بسبب العدوى.

وقال ريزاماند: "لم أكن خائفا من أي شيء في حياتي، كنت أستطيع رفع 180 كلغم، لكنني قد أموت بسبب خنفساء"

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق