هذا ما يتوقعه السيسي من ترامب في قضايا الشرق الأوسط

توقع رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي أن يكون الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب "أكثر قوة وانخراطا" في قضايا الشرق الأوسط، مؤكدا تطلعه لتعزيز التعاون بين مصر وأمريكا خلال رئاسة ترامب، بعد فترة من توتر العلاقات في ظل إدارة الرئيس باراك أوباما.

وأعرب السيسي عن تقديره لشخص الرئيس الأمريكي المنتخب، مشيرا إلى أنه يمثل اختيار الشعب الأمريكي، وذلك ما جاء في بيان للرئاسة المصرية يحمل مقتطفات من مقابلة للسيسي مع وكالة الأنباء البرتغالية الرسمية، بمناسبة زيارته للشبونة.

وردا على سؤال حول تداعيات فوز ترامب، وإمكانية أن تؤدي سياساته إلى انعزال الولايات المتحدة عن الشرق الأوسط، أكد السيسي "أهمية التفريق بين تصريحات المسؤولين خلال الحملات الانتخابية وما بعد تولي الرئاسة، حيث تكون هناك دائما فرصة لاستيضاح المواقف، وهو ما يعكس أهمية عدم التعجل في الحكم على الأمور"، بحسب تصريح لشبكة "سي إن إن" الإخبارية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير علاء يوسف إن السيسي "عبر عن تقديره بأن الرئيس المنتخب ترامب سيكون أكثر قوة وانخراطا في قضايا المنطقة، وأنه لن يكون هناك تراجع في الدور الاستراتيجي الذي تقوم به الولايات المتحدة في الشرق الأوسط".

وأضاف أن السيسي "أكد الطبيعة الاستراتيجية التي تتميز بها العلاقات المصرية الأمريكية، وحرص مصر على الحفاظ على هذه العلاقات، معربا عن تطلعه لتعزيز التعاون مع الولايات المتحدة خلال فترة رئاسة دونالد ترامب، لاسيما في ضوء ما أبداه من تفهم كبير لما يحدث في مصر والمنطقة".

شارك الخبر على

.
شاهد المزيد
اكتب تعليق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق